نصائح حول الصحّة الجنسيّة للمثليّات والنساء اللواتي يمارسن الجنس مع نساء

تتأثر صحة المثليّات والنساء اللواتي يمارسن الجنس مع النساء بمجموعة من العوامل الاجتماعية والهيكلية والسلوكية بما في ذلك جذور متعمّقة من وصمة العار والتمييز. يوثّق عدد محدود من الأدبيات القضايا الصحية التي تؤثر بشكل غير متناسب على الأقليات الجنسية بما في ذلك مشاكل الصحة النفسيّة واستخدام المواد المخدّرة واحتياجات الصحة الطبية والجنسية. نتيجة لذلك، تتطلّب هذه الفئة احتياجات صحية فريدة لا يتم تلبيتها من قبل مقدّمي خدمات الرعاية الصحية الحالية.

ما هي بعض العقبات والمخاوف الصحية؟

  • يفتقر بعض المتخصصين في الرعاية الصحية إلى المعرفة باحتياجات الرعاية الصحية الخاصّة بالنساء اللواتي يمارسن الجنس مع نساء أو لديهم مواقف سلبية تجاههنّ.
  • قد تؤجل أو تتجنب هؤلاء النّساء البحث عن الخدمات بسبب خبراتها الماضية في التمييز أو رهاب المثلية المتصورة في نظام الرعاية الصحية.
  • يتردد البعض في الكشف عن ميولهن الجنسية و / أو تعبيرهم الجندري، مما قد يعني أنهنّ لا يتلقين الرعاية المناسبة.
  • قد يتأثر الوصول لهذه الخدمات بالمستوى العلمي للشخص ودخله، ومعرفته بصحة هؤلاء النساء والمعتقدات الثقافية.
  • تعدّ اضطرابات الصحة النفسيّة عند هؤلاء النساء مصدر قلق كبير.

النساء اللواتي يمارسن الجنس مع نساء أخريات لسن محصّنات ضد الألتهابات المنقولة جنسياً. النّساء هؤلاء النّساء هم عرضة للالتهابات المنقولة بالاتصال الجنسي مثل الهربس والثآليل التناسلية والكلاميديا عند تبادل سوائل الجسم. اي تواصل فردي بين شخصين، مثل ممارسة الجنس الفموي او استخدام نفس اليد للمس المرأة لنفسها او شريكتها يمكن ان يعرّضهما للانتقال الالتهابات. ويزداد خطر انتقال الالتهابات اذا كانت الامرأتان تمرّان في عوارض الدورة الشهريّة.

نصائح حول ممارسة الجنس الآمن

اذا كنتنّ تستعملن العاب جنسيّة، استخدمن واقي جديد لكل شريكة او بين الادخال. الالعاب الجنسيّ’ يجب ان تغسل بالمياه والصابون بين الجلسات.

تجنّبن الجنس الفموي اذا كانت اي شريكة لديها أي جروح أو تقرحات في الفم أو على الشفاه، أو تضع مقوّم أسنان.

بعض الالتهابات يمكن ان تتنتقل عبر اليدين والاصابع والاحتكاك المتبادل. اغسلي يديك جيّداً قبل وبعد الممارسة الجنسيّة.

البسي كفوف بلاستيكيّة واستعملي الكثير من المزلّق على اساس المياه عند ادخال قبضة اليد او في المهبل او في الشرج.

الهربس التناسلي – فيروس الهربس سيمبلز HSV1 و HSV2

–         التعريف:

هو التهاب فيروسي يسببه فيروس الهربس سمبلكس الذي يدخل إلى الجسم من خلال شقوق صغيرة موجودة في الجلد أو في الأنسجة التي تفرز المُخاط.

–         الانتقال:

ملامسة الجلد المباشر

الجنس المهبلي أو الشرجي أو الفموي من دون حماية.

–         العوارض:

معظم الوقت لا يسبب الهربس أي عوارض. و لكن عندما تكون هناك علامات، فإنها يمكن أن تشمل تقرحات حول الأعضاء التناسلية أو فتحة الشرج مع ألم وحرق عند التبول. أول اندلاع للتقرحات هو عادة الأسوأ.

–         العلاج:

ليس هنالك، حتى الآن علاج شاف تماما لفيروس الهربس التناسلي، فهو سيبقى في جهازك.

هناك  ادوية يتم استعمالها لتعجيل شفاء الجروح ولتقليل وتيرة النوبات المتكررة.

كلاميديا

  • التعريف :

عدوى بكتيرية كثيرة الانتشار تنتقل عبر الاتصال الجنسي الغير المحمي مع شخص آخر.

  • الانتقال:

تنتقل الكلاميديا خلال الجنس المهبلي أو الشرجي أو الفموي و عبر أصابع اليديين المصابة إلى العينين.

تصيب الكلاميديا القضيب، المهبل، عنق الرحم، فتحة الشرج، مجرى البول، العينين، والحلق.

  • العوارض:

 انها واحدة من الأمراض المنقولة جنسيا الأكثر شيوعا، ومعظم الناس الذين لديهم الكلاميديا لا تظهر عندهم  أي عوارض. في حوالي 80٪ من النساء و 50٪ من الرجال مصابون بالكلاميديا دون ان تكون هناك اي اعراض

العوارض الشائعة هي الإفرازات التناسلية غير العادية و / أو الألم والحرق عند التبول.

–          العلاج:

 يتم علاج الكلاميديا بالمضادات الحيوية. بعض المضادات الحيوية يمكن علاج استخدامها مرة واحدة ، في حين أن البعض الآخر قد تحتاج إلى أن تستخدمها لعدة ايام.

 فيروس الورم الحليمي البشري

–         التعريف:

ينتقل فيروس الورم الحليمي البشري عبر العلاقات الجنسية الغير محمية  و 50٪ على الأقل من الناس الناشطين جنسيا يصابون به في وقت ما في حياتهم. يتخلص الجسم عادة من فيروس الورم الحليمي البشري دون التسبب بأي مشاكل، ولكن فيروس الورم الحليمي البشري قد يؤدي إلى أنواع معينة من السرطان في حال عدم معالجته.

–         الانتقال:

ينتقل فيروس الورم الحليمي البشري عبر الاتصال المباشر بالجلد و العلاقات الجنسية المهبلية، الشرجية و الفموية.

قد ينتقل فيروس الورم الحليمي البشري حتى عندما يكون الشخص المصاب به ليس له علامات أو عوارض قد يحصل أي شخص ناشط جنسيا على فيروس الورم الحليمي البشري، حتى لو كان قد مارس الجنس مع شخص واحد فقط.

–         العوارض:

يمكن أن يكون الفيروس في جهاز المناعة لمدة 3 أسابيع إلى 8 أشهر (أو أطول) قبل أن تظهر العوارض.

قد تظهر العوارض بشكل تواليل التي تأتي في أشكال وأحجام مختلفة. قد لا يكون لديك تواليل واضحة، ولكن نقل الفيروس للاخرين لا يزال ممكنا.

–         العلاج:

حسب مركز مراقبة الامراض و الوقاية يتخلص جهاز المناعة من HPV خلال سنتين في 90% من الحالات.

هناك عدد قليل من العلاجات المتاحة، مثل تجميد التواليل عبر الغاز و استخدام الكريمات. نوع العلاج يعتمد على حجم وموقع وعدد التواليل.

سوف يبقى الفيروس في جهاز المناعة، وبالتالي فإن التواليل قد تعود.

khalil

Author khalil

More posts by khalil